صور: مشاهد روحانية من أجواء الحرم المكي في ليلة ٢٧ رمضان

19

مشاهد روحانية جميلة من أجواء الحرم المكي الشريف تم رصدها مساء اليوم الاثنين، ليلة السابع والعشرين من رمضان.
وفي رحلة ليلة ٢٧، التي رافقت فيها صحيفة “سبق” طائرات الأمن، شاركت طائرتان في الرحلة، رصدتا الصور من ارتفاع يتجاوز 2500 قدم.
وتُظهر الصور امتلاء الحرم بالمصلين والمعتمرين والزائرين، وانسيابية الحركة في ساحات الحرم بعد مشاريع التوسعة الأخيرة التي دشنها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز قبل يومين.
وتُظهر الصور طواف المعتمرين وصلاة المصلين ومناظر تسر الناظرين للحرم المكي الشريف.
ويأتي رصد تلك المشاهد الجميلة بالتزامن مع نقل آلاف السعوديين صورة حية للعالم عن هذه الليلة الروحانية، من خلال أبرز وأقوى منصة شبابية حالياً (سناب شات)، ومن خلال هاشتاق #MECCA_LIVE بعد موافقة إدارة (ساب شات) على نشر (مكة لايف) في ليلة 27 من رمضان.
وعن مهام “طيران الأمن” أوضح القائد العام لطيران الأمن بوزارة الداخلية، اللواء الطيار محمد بن عيد الحربي، أن الطائرات تواصل تمشيط الأجواء فوق الحرم المكي الشريف، ومتابعة جميع الطرق المؤدية لما تبقى من الشهر الكريم. مؤكداً عدم تسجيل طيران الأمن أية ملاحظات أمنية خلال ليلة ٢٧ وما سبقها. وبيّن أن جاهزية الطائرات والأطقم الجوية تصل لقمتها، خاصة هذه الليلة وليلة التاسع والعشرين، التي تشهد ختم القرآن الكريم وزيادة أعداد المصلين والمعتمرين فيها، وكذلك تستمر المتابعة أيام عيد الفطر المبارك، بدءاً بصلاة العيد التي تشهد كثافة في أعداد المصلين أيضاً، ومغادرتهم لمكة المكرمة.
وأكد أن الطائرات التابعة للقيادة العامة لطيران الأمن تقوم أيضاً بمهامها الاعتيادية خلال شهر رمضان المبارك من مهام أمنية وإنسانية، بالتزامن مع مهمة رمضان في مكة لمكرمة. متوقعاً أن تزيد الطلعات الجوية على (١٤٠) طلعة جوية حتى نهاية المهمة، ومؤكداً في الوقت ذاته الجاهزية التامة تحسباً لأي طارئ – لا قدر الله -.
كما رفع اللواء الحربي أخلص التهنئة والتبريكات للقيادة الرشيدة بافتتاح مشروع الملك عبدالله بن عبدالعزيز – رحمه الله – لتوسعة المسجد الحرام، والإفادة مما تم إنجازه من هذا المشروع في تيسير أداء مناسك الحج والعُمرة لملايين المسلمين هذا العام.
وقال اللواء الحربي: إن هذا المشروع العظيم في توسعة بيت الحرام يضاف إلى سلسلة متتالية من إنجازات الدولة – رعاها الله – وجهودها الجبارة في رعاية بيت الله الحرام، وتهيئته لاستقبال ملايين المسلمين الذين يفدون إلى بلادنا المباركة لأداء مناسك الحج والعُمرة، ويسهم في تحقيق أجواء مفعمة بالأمن والأمان والطمأنينة، ويسهل عليهم أداء مناسكهم بكل يسر وسهوله، علاوةً على تسهيل مهمة الجهات الأمنية والخدمية.

5051_84384
9124_16250
20023_51010 29655_35979
33788_18201

43014_44412

53170_39222

53173_13712

69803_36464

435886

73125_76706

86724_94306

66039_15052

66229_25344

89456_6691

90959_49352

93941_1125

45725_90874

  تابعنا على تويتر
  تابعنا على فيسبوك

أضف تعليقك



التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي "موقع الوهيبات الرسمي" ولا تتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك، ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر. تمنع التعليقات الطائفية او التي تتضمن شتائم او تعابير خارجة عن اللياقة والأدب وللإبلاغ عن أي تعليق مخالف يرجى تنبيهنا باستخدام هذا النموذج .

التعليقات (0)

لا يوجد تعليقات

المشاركات و التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأى الرسمى لموقع (الوهيبات) الرسمي بل تمثل وجهة نظر كاتبها